مدونة عبدالرحمن الكنهل

Search

نُشرت بتاريخ 15 فبراير، 2012

شكرُنا وتقديرُنا لمعالي وزير الشؤون الاجتماعية على جرأته وصراحته وتطميناته أن “عدد حالات العنف التي يتعرّض لها بعضُ نزلاء مراكز التأهيل الشامل لا يتجاوز أصابع اليد”.

الحمد لله كنَّا نظن أن العدد يتجاوز عدد يدين وليست يدًا واحدة.

هل بعض المسؤولين لدينا يحصلون على دورات في طريقة وكيفية استفزاز المواطن؟

فَكَمْ من مُواطن أصلًا بات يثق في تصريحاتٍ أو وعودٍ أو معلوماتٍ أو أرقامٍ يذكرها مسؤول حكومي؟

والأمر الآخر كيف يرى الوزير أن عدد حالات العنف رقم يفاخر به!!

وإذ ندرك بداهة أن حالات العنف والتجاوز التي تبرُز للإعلام محدودة، فهي مؤشر لحالات أكثر لم تُبرَز للرأي العام، ولا يكفي تصريح الوزير ليقنع كثيرًا من المواطنين أن ثمة محاسبة، حتى تُعلَن الأحكام والعقوبات بما يتلاءم مع حجم الجرم.

أي عدد من الحالات يا معالي الوزير -سواء عدد يد واحدة أو ألف يد- مؤشرٌ على فساد وإهمال وضعف حِسِّ المسؤولية لدى بعض مسؤولي الوزارة؟؟

guest

0 Comments
Newest
Oldest
Inline Feedbacks
View all comments
Send this to a friend